Saleh to Vacation in South – Will Do Official Stuff Too.

Apparently Saleh is spending Eid in Aden. This article from Nabaa News says that the President is going to be in the Southern capital for a “long period” for what observers are calling a “brave challenge” to his opponents….that’s the official story anyway. 

 Besides meeting with government officials, the President will also recieve public citizens to hear their grievances regarding improper land siezures (citizens of “subjects”…sounds rather manarchical, doesn’t it?). The president is also expected to visit Shabwa and Abyan.  Sources told the newspaper that the Presidnet will be looking to reverse the campaign of confusion wages by the JMP for the last three monts.

الرئيس صالح يصل عدن لقلب طاولة الرهانات السياسية بزيارة طويلـة

الأحد, 14-أكتوبر-2007
 نبأ نيوز- خاص/ عدن –
وصل الرئيس علي عبد الله صالح مساء السبت إلى محافظة عدن، في زيارة من المتوقع أن تستمر لفترة طويلة، وصفها مراقبون بـ”تحدي شجاع” لمعارضيه، لتزامنها مع أحداث ساخنة أعدت لها قوى سياسية ذات توجهات انفصالية
وبحسب مصادر مطلعة لـ”نبأ نيوز”: فإن الرئيس صالح سيستهل زيارته بحفل استقبال كبير جداً في القصر الجمهوري بعدن، يستقبل خلاله المهنئين بعيد الفطر وأعياد الثورة اليمنية، من أعضاء الحكومة ومجلسي النواب والشورى وممثلي منظمات المجتمع المدني، وأسر شهداء الثورة، وشخصيات اجتماعية وثقافية بارزة
وتوقعت المصادر أن يمكث رئيس الجمهورية في محافظة عدن لفترة طويلة، ضمن أجندة عمل حافلة، يعقد خلالها سلسلة اجتماعات مع قيادات مختلف القطاعات الحكومية، ويزور عدد كبير من المنشآت والمرافق الصناعية والخدمية، ويلتقي بشخصيات اجتماعية ومدنية وسياسية
وقالت المصادر: أن الرئيس صالح يعتزم خلال فترة وجوده في عدن وضع المعالجات للكثير من المشاكل المثارة، وفي مقدمتها قضية الأراضي والعقارات التي تم الاستيلاء عليها من قبل بعض المتنفذين، كما سيتولى الإشراف  “شخصياً” على تنفيذ المعالجات التي يتخذها، وسيخصص أيام محددة لاستقبال عامة المواطنين ممن لديهم تظلمات حقوقية معينة
وأشارت المصادر إلى أن من المتوقع أن يقوم الرئيس صالح بزيارة مماثلة إلى محافظتي شبوة وأبين
مصادر سياسية مستقلة، أخبرت “نبأ نيوز” بأن زيارة بهذه الأجندة من شأنها “قلب طاولة الرهانات” السياسية على أصحابها، لأنها ستعيد الهدوء إلى الساحة الشعبية، وستوضح للرأي العام والقوى النافذة فيه الكثير من الحقائق التي “خلطتها” الحملة الإعلامية التي تبنتها أحزاب اللقاء المشترك على مدى أكثر من ثلاثة أشهر
.. كما أنها تمثل رسالة صريحة لبعض القوى “الانفصالية” بأن الوحدة اليمنية خيار مصيري لا عودة فيه، خاصة وأنها تتزامن مع التظاهرات التي أعدت لها قوى سياسية ذات توجهات انفصالية لتنفذها يوم 14 أكتوبر

نبأ نيوز

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s


%d bloggers like this: